الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل التفقه بالتوسع في المعارف قبل طلب السيادة والمناصب

[ ص: 475 ] فصل ( التفقه بالتوسع في المعارف قبل طلب السيادة والمناصب ) .

عن عمر قال : تفقهوا قبل أن تسودوا قال الخطابي : يريد من لم يخدم العلم في صغره استحيا أن يخدمه بعد كبر السن وإدراك السؤدد قال : وبلغني عن سفيان الثوري قال : من ترأس في حداثته كان أدنى عقوبته أن يفوته حظ كبير من العلم . وعن أبي حنيفة قال : من طلب الرياسة بالعلم قبل أوانه لم يزل في ذل ما بقي .

وقيل : للمبرد لم صار أبو العباس يعني ثعلب أحفظ منك للغريب والشعر ؟ قال : لأني ترأست وأنا حدث ، وترأس وهو شيخ . وسبق ذلك في الفصول المتعلقة بالعلم بالقرب من ثلث الكتاب ذكرته هنا لأجل العزلة والترؤس بها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث