الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( ويكره ) ( نوم رجلين أو امرأتين أو مراهقين ) وفي الرعاية مميزين ( متجردين تحت ثوب واحد ) ( أو ) تحت ( لحاف واحد ) قال في الآداب : ذكره في المستوعب والرعاية وقد { نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن مباشرة الرجل الرجل في ثوب واحد والمرأة المرأة } .

( قال في المستوعب ما لم يكن بينهما ثوب ) فلا يكره نومهما تحت ثوب واحد أو لحاف واحد وهو مفهوم قوله فيما سبق متجردين .

( وإن كان أحدهما ذكرا غير زوج وسيد ) والآخر أنثى ( أو ) كان رجل ( مع أمرد حرم ) نومهما تحت ثوب واحد ولحاف واحد لما يأتي في الإخوة .

( وإذا بلغ الإخوة عشر سنين ذكورا كانوا أو إناثا ، أو إناثا وذكورا فرق وليهم بينهم في المضاجع فيجعل لكل واحد منهم فراشا وحده ) لقوله صلى الله عليه وسلم : { وفرقوا بينهم في المضاجع } أي حيث كانوا ينامون متجردين كما في المستوعب والرعاية قال في الآداب الكبرى : وهذا والله أعلم على رواية اختارها أبو بكر والمنصوص - واختاره أكثر أصحابنا - وجوب التفريق في ابن سبع فأكثر ، وأن له عورة يجب حفظها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث