الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : فإما ترين من البشر الآية .

أخرج ابن المنذر ، وابن مردويه ، وابن عساكر ، عن ابن عباس في قوله : إني نذرت للرحمن صوما قال : صمتا .

وأخرج عبد بن حميد عن الشعبي مثله .

وأخرج الفريابي ، وعبد بن حميد ، وابن المنذر ، وابن أبي حاتم ، وابن الأنباري في " المصاحف " ، وابن مردويه عن أنس بن مالك أنه كان يقرأ : ( إني نذرت للرحمن صوما صمتا ) .

وأخرج عبد بن حميد ، وابن الأنباري ، عن ابن عباس أنه قرأها إني نذرت للرحمن صوما صمتا . وقال : ليس إلا أن حملت فوضعت .

وأخرج ابن أبي حاتم ، عن ابن زيد في قوله : إني نذرت للرحمن صوما قال : كان من بني إسرائيل من إذا اجتهد صام من الكلام كما يصوم من الطعام، إلا من ذكر الله .

[ ص: 63 ] وأخرج ابن أبي حاتم ، عن حارثة بن مضرب قال : كنت عند ابن مسعود فجاء رجلان، فسلم أحدهما ولم يسلم الآخر، ثم جلسا ، فقال القوم : ما لصاحبك لم يسلم؟ قال : إنه نذر صوما لا يكلم اليوم إنسيا . فقال عبد الله : بئس ما قلت إنما كانت تلك المرأة فقالت ذلك ليكون عذرا لها إذا سئلت ، وكانوا ينكرون أن يكون ولد من غير زوج إلا زنى - تكلم وأمر بالمعروف، وانه عن المنكر فإنه خير لك .

وأخرج ابن الأنباري عن الشعبي قال : في قراءة أبي بن كعب : ( إني نذرت للرحمن صوما صمتا) .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث