الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

الثانية : لو تعين عليه أن يفتي وله كفاية . فهل يجوز له الأخذ ؟ فيه وجهان . وأطلقهما في آداب المفتي ، والرعاية الكبرى ، وأصول ابن مفلح ، وفروعه . واختار ابن القيم رحمه الله في أعلام الموقعين عدم الجواز . [ ص: 167 ] ومن أخذ رزقا من بيت المال لم يأخذ أجرة لفتياه . وفي أجرة خطه وجهان . وأطلقهما في الفروع .

أحدهما : لا يجوز . قدمه ابن مفلح في أصوله واختاره الشيخ ابن القيم رحمه الله في أعلام الموقعين .

الثاني : لا يجوز . ونقل المروذي فيمن يسأل عن العلم ، فربما أهدي له ؟ قال : لا يقبل ، إلا أن يكافأ . ويأتي أيضا حكم هدية المفتي عند ذكر هدية القاضي .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث