الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المؤتلف والمختلف

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب


888 . وزوج مسروق قمير صغروا سواه ضما ولهم مسور      889 . ابن يزيد وابن عبد الملك
وما سوى ذين فمسور حكي

التالي السابق


ومن ذلك قمير مكبرا ، وقمير مصغرا ، والجميع : بضم القاف مصغرا إلا امرأة مسروق بن الأجدع : قمير بنت عمرو ، فإنها - بفتح القاف وكسر الميم - ، والله أعلم .

ومن ذلك مسور ، ومسور .

فالأول : - بضم الميم ، وفتح السين المهملة ، وتشديد الواو - مسور بن يزيد المالكي الكاهلي له صحبة ، ومسور بن عبد الملك اليربوعي ، قال ابن الصلاح : "ومن سواهما فيما نعلم بكسر الميم وإسكان السين ، والله أعلم" .

قلت : لم يذكر ابن ماكولا بالتشديد إلا ابن يزيد فقط . ولم يستدركه ابن نقطة ، ولا من ذيل عليه . وقد ذكر البخاري في التاريخ الكبير مسور بن عبد الملك في [ ص: 225 ] باب مسور بن مخرمة ، وهذا يدل على أنه عنده مخفف ، وذكر في باب الواحد : مسور بن يزيد ، ومسور بن مرزوق ، وهذا يقتضي أن يكون ابن مرزوق بالتشديد عنده ، والله أعلم . وأما الذهبي فتبع ما قاله ابن الصلاح ، وكأنه قلده في ذلك .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث