الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حديث أم رومان أم عائشة أم المؤمنين رضي الله تعالى عنها

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

26531 حدثنا علي بن عاصم قال حدثنا حصين عن أبي وائل عن مسروق عن أم رومان قالت بينا أنا عند عائشة إذ دخلت علينا امرأة من الأنصار فقالت فعل الله بابنها وفعل قالت عائشة ولم قالت إنه كان فيمن حدث الحديث قالت عائشة وأي حديث قالت كذا وكذا قالت وقد بلغ ذاك رسول الله صلى الله عليه وسلم قالت نعم وبلغ أبا بكر قالت نعم قالت فخرت عائشة مغشيا عليها فما أفاقت إلا وعليها حمى بنافض قالت فقمت فدثرتها قالت ودخل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ما شأن هذه قالت قلت يا رسول الله أخذتها [ ص: 368 ] حمى بنافض قال لعله في حديث تحدث به قالت فاستوت له عائشة قاعدة فقالت والله لئن حلفت لكم لا تصدقوني ولئن اعتذرت إليكم لا تعذروني فمثلي ومثلكم كمثل يعقوب وبنيه والله المستعان على ما تصفون قالت وخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم قال وأنزل الله عذرها فرجع رسول الله صلى الله عليه وسلم معه أبو بكر فدخل فقال يا عائشة إن الله عز وجل قد أنزل عذرك قالت بحمد الله لا بحمدك قالت قال لها أبو بكر تقولين هذا لرسول الله صلى الله عليه وسلم قالت نعم قالت فكان فيمن حدث الحديث رجل كان يعوله أبو بكر فحلف أبو بكر أن لا يصله فأنزل الله عز وجل ولا يأتل أولوا الفضل منكم والسعة إلى آخر الآية قال أبو بكر بلى فوصله

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث