الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من صلى وفي ثوبه أو نعله أذى أو خبث لم يعلم به ثم علم به

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

3991 وروي من وجه آخر غير محفوظ عن أيوب السختياني عن أبي نضرة ( أنبأ ) أبو عبد الله الحافظ ، ثنا أبو الفضل محمد بن إبراهيم الهاشمي ، ثنا أحمد بن محمد بن عبد الله بن عباس بن عثمان بن شافع الشافعي بمكة ، ثنا عمي ، ثنا داود بن عبد الرحمن العطار ، عن أبي عروة معمر بن راشد ، عن أيوب ، عن أبي نضرة ، عن أبي سعيد الخدري قال : صلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في نعليه ثم خلعهما ، فقيل له فقال : " إن جبرئيل جاءني فأخبرني أن فيهما خبثا ، فإذا جئتم المسجد فانظروا في نعالكم ، فمن وجد شيئا فليحكه .

ورواه إسحاق الحنظلي ، عن عبد الرزاق ، عن معمر ، عن أيوب ، عن رجل حدثه ، عن أبي سعيد الخدري وقال : " قذرا " . ولم يقل : " خبثا " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث