الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

4440 - وعن يعلى بن مرة - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - رأى عليه خلوقا ، فقال : " ألك امرأة ؟ " قال : لا ، قال : " فاغسله ، ثم اغسله ، ثم اغسله ، ثم لا تعد " . رواه الترمذي والنسائي .

التالي السابق


4440 - ( وعن يعلى بن مرة ) : بضم فتشديد ، شهد الحديبية وما بعدها من المشاهد ( أن النبي - صلى الله عليه وسلم - رأى عليه خلوقا ) : بفتح أوله ، وهو نوع من الطيب له لون ، وقيل : هو طيب فيه صفرة ، وقيل : طيب معروف يتخذ من الزعفران وغيره . ( فقال : " ألك امرأة ؟ ) : قال المظهر : يعني إن كان لك امرأة أصابك من بدنها وثوبها الخلوق من غير أن تقصد استعماله فأنت معذور ، وقال بعض علمائنا من الشراح : وقيل : رخص للمتزوج قليله لا الكثير . قلت : والظاهر قول المظهر لما سبق لما سيأتي . ( قال : لا ) : أي ليس لي امرأة ( قال : " فاغسله ، ثم اغسله ، ثم اغسله ) قال المظهر : أمره بغسله ثلاث مرات للمبالغة ، والأظهر أنه لا يخفى لونه إلا بغسله ثلاثا ( ثم لا تعد ) : بضم العين أي لا ترجع إلى استعماله ، فإنه لا يليق بالرجال . ( رواه الترمذي ، والنسائي )

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث