الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


حميد بن عبد الرحمن عن ابن عباس

10730 - حدثنا أبو سعيد جعفر بن سنيد بن داود ، ثنا أبي ، ثنا حجاج بن محمد ، عن ابن جريج ، أخبرني ابن أبي مليكة ، أن حميد بن عبد الرحمن أخبره ، أن مروان قال : اذهب يا أبا رافع - لبوابه - إلى ابن عباس ، فقيل له : لئن كان كل امرئ منا فرح بما أوتي ، وأحب أن يحمد بما يفعل معذبا ، لنعذبن أجمعين ، فقال ابن عباس : ما لكم ولهذه ؛ إنما أنزل هذا في أهل الكتاب ، ثم تلا ابن عباس وإذ أخذ الله ميثاق الذين أوتوا الكتاب لتبيننه للناس إلى قوله لا تحسبن الذين يفرحون بما أتوا ويحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا ، وقال ابن عباس : سألهم النبي صلى الله عليه وسلم عن شيء ، فحسدوه فكتموه وأخبروه بغيره ، ففرحوا وخرجوا وقد أروه أنهم أخبروه بما سألهم عنه ، واستحمدوا إليه بذلك ، وفرحوا بما أتوا من كتمانهم إياه عما سألهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث