الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


[ علي بن أبي طلحة ، عن ابن عباس ]

13020 - حدثنا بكر بن سهل ، ثنا عبد الله بن صالح ، ثنا معاوية بن صالح ، عن علي بن طلحة ، عن ابن عباس في قوله : ويسألونك عن اليتامى قل إصلاح لهم خير وذلك قبل أن ينزل : إن الذين يأكلون أموال اليتامى ظلما إنما يأكلون في بطونهم نارا وسيصلون سعيرا كره المسلمون مؤاكلة اليتامى وتحرجوا إن خالطوهم في شيء ، فسألوا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأنزل الله عز وجل : قل إصلاح لهم خير وإن تخالطوهم فإخوانكم والله يعلم المفسد من المصلح ولو شاء الله لأعنتكم يقول : لضيق عليكم ، ولكنه وسع ويسر ، فقال : من كان غنيا فليستعفف ومن كان فقيرا فليأكل بالمعروف [ ص: 252 ] يقول : يأكل الفقير إذا ولي مال اليتيم بقدر قيامه على ماله ومنفعته ما لم يسرف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث