الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ذكر البيع والشراء على المنبر في المسجد

444 ( باب : ذكر البيع والشراء على المنبر في المسجد )

التالي السابق


أي : هذا باب في بيان ذكر البيع والشراء يعني في الإخبار عن وقوعهما على المنبر في المسجد لا عن وقوعهما على المنبر ، وفي بعض النسخ : على المنبر والمسجد ؛ قيل على هذه النسخة يكون التقدير : وعلى المسجد ، ولا تدخل عليه كلمة الاستعلاء ، والأصل أن يقال : وفي المسجد أجيب بأن هذا عكس ما عمل في قوله تعالى : ولأصلبنكم في جذوع النخل والأصل أن يقال : على جذوع النخل ، ولكن الحروف ينوب بعضها عن بعض ، وقال الكرماني : يجوز أن يكون من باب : علفتها تبنا ، وماء باردا . قلت : تقديره : وسقيتها ماء باردا لأنه لا يعلف بالماء .


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث