الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


حدثنا أبو عمرو بن حمدان ، ثنا الحسن بن سفيان ، ثنا علي بن حجر ، ثنا حماد بن عمرو ، عن سعيد بن معروف ، عن سعيد بن سوقة ، قال : دخلنا على سلمان الفارسي رضي الله تعالى عنه نعوده وهو مبطون ، فأطلنا الجلوس عنده فشق عليه فقال لامرأته : ما فعلت بالمسك الذي جئنا به من بلنجر ؟ فقالت : هو ذا ، قال : ألقيه في الماء ثم اضربي بعضه ببعض ثم انضحي حول فراشي ، فإنه الآن يأتينا قوم ليسوا بإنس ولا جن ، ففعلت وخرجنا عنه ، ثم أتيناه فوجدناه قد قبض رضي الله تعالى عنه .

حدثنا [ ص: 208 ] سليمان بن أحمد ، ثنا محمد بن عبد الله الحضرمي ، ثنا أبو هشام الرفاعي ، ثنا عبد الله بن موسى ، ثنا شيبان ، عن فراس ، عن الشعبي ، قال : حدثني الخزل عن امرأة سلمان بقيرة ، قالت : لما حضر سلمان الموت دعاني وهو في علية لها أربعة أبواب ، فقال : افتحي هذه الأبواب يا بقيرة فإن لي اليوم زوارا لا أدري من أي هذه الأبواب يدخلون علي ، ثم دعا بمسك له ثم قال : أذيفيه في تور ، ففعلت ، ثم قال : انضحيه حول فراشي ثم انزلي فامكثي فسوف تطلعين فتريني على فراشي . فاطلعت فإذا هو قد أخذ روحه فكأنه نائم على فراشه ، أو نحوا من هذا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث