الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


5586 (باب الذريرة)

التالي السابق


أي: هذا باب يذكر فيه الذريرة، بفتح الذال المعجمة وكسر الراء الأولى، قال الكرماني: أي المسحوقة، وقال النووي: هي فتات قصب يجاء به من الهند، وقال الداودي: تجمع مفرداته، ثم تسحق وتنخل، ثم تذر في الشعر والطوق; فلذلك سميت ذريرة، وقال بعضهم: وعلى هذا فكل طيب مركب ذريرة، لكن الذريرة نوع طيب مخصوص يعرفه أهل الحجاز وغيرهم. قلت: قوله: " كل طيب مركب ذريرة " غير مسلم; لأن الشرط في الذريرة السحق والنخل، وقوله: " كل طيب مركب" أعم من أن يكون مسحوقا أو منخولا، أو غير مسحوق وغير منخول.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث