الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر الإخبار بأن اليد السفلى هي السائلة دون الآخذة بغير سؤال

ذكر الإخبار بأن اليد السفلى

هي السائلة دون الآخذة بغير سؤال

3362 - أخبرنا ابن خزيمة قال : حدثنا الحسن بن محمد بن الصباح قال : حدثنا عبيدة بن حميد قال : حدثني أبو الزعراء عن أبي الأحوص عن أبيه مالك بن نضلة ، قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : الأيدي ثلاثة : فيد الله العليا ، ويد المعطي التي تليها ، ويد السفلى السائلة ، فأعط الفضل ، ولا تعجز عن نفسك .

[ ص: 149 ] قال أبو حاتم رضي الله عنه : في هذا الخبر بيان واضح بأن الأخبار التي ذكرناها قبل في كتابنا هذا ، أن اليد العليا خير من اليد السفلى ، أراد به أن يد المعطي خير من يد الآخذ ، وإن لم يسأل ، وأبو الزعراء هذا : هو الصغير ، واسمه عمرو بن عمرو بن مالك ابن أخي أبي الأحوص ، وأبو الزعراء الكبير : اسمه عبد الله بن هانئ ، يروي عن ابن مسعود .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث