الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

باب قضاء الصوم

ذكر الإباحة للمرأة أن تؤخر

قضاء صومها الفرض إلى أن يأتي شعبان

3516 - أخبرنا محمد بن أحمد بن أبي عون قال : حدثنا يعقوب بن حميد قال : حدثنا عبد العزيز بن محمد عن يزيد بن عبد الله بن الهاد عن محمد بن إبراهيم التيمي عن أبي سلمة عن عائشة ، أنها قالت : إن كانت إحدانا لتفطر في زمان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، فلم تقدر أن تقضيه مع النبي - صلى الله عليه وسلم - حتى يأتي شعبان ، ما كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يصوم في شهر ما كان يصومه في شعبان ، كان يصومه إلا قليلا ، بل كان يصومه كله .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث