الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من لم يقبل الهدية لعلة

2456 [ ص: 352 ] 17 - باب: من لم يقبل الهدية لعلة وقال عمر بن عبد العزيز كانت الهدية في زمن النبي صلى الله عليه وسلم هدية، واليوم رشوة.

2596 - حدثنا أبو اليمان، أخبرنا شعيب، عن الزهري قال: أخبرني عبيد الله بن عبد الله بن عتبة، أن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما أخبره أنه سمع الصعب بن جثامة الليثي -وكان من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم يخبر أنه أهدى لرسول الله صلى الله عليه وسلم حمار وحش وهو بالأبواء -أو بودان- وهو محرم، فرده، قال صعب: فلما عرف في وجهي رده هديتي قال: "ليس بنا رد عليك، ولكنا حرم". [انظر: 1825 - مسلم: 1193 - فتح: 5 \ 220]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث