الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ذكر البيان بأن الجارية إذا أعتقت وهي تحت عبد لها الخيار في فراقه أو الكون معه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ذكر البيان بأن الجارية إذا أعتقت وهي تحت عبد لها الخيار في فراقه أو الكون معه

4271 - أخبرنا الحسن بن سفيان قال : حدثنا إبراهيم بن الحجاج النيلي ، إملاء من كتابه قال : حدثنا أبو عوانة عن منصور عن إبراهيم عن الأسود عن عائشة ، أنها اشترت بريرة ، واشترط أهلها ولاءها ، فقال صلى الله عليه وسلم : اعتقيها ، فإنما الولاء لمن أعطى الورق ، وولي النعمة ، قالت : فأعتقتها ، فخيرها رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقالت : لو [ ص: 92 ] أعطيت كذا وكذا ما كنت معه ، قال الأسود : وكان زوجها حرا .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث