الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إفشاء السلام وإطعام الطعام

[ ص: 241 ] [ ص: 242 ] 9 - باب إفشاء السلام وإطعام الطعام

489 - أخبرنا أبو يعلى قال : حدثنا أبو خيثمة قال : حدثنا جرير بن عبد الحميد عن عطاء بن السائب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو ، قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : اعبدوا الرحمن وأفشوا السلام وأطعموا الطعام تدخلوا الجنان " .

[ ص: 243 ] قال أبو حاتم - رضي الله عنه - : قوله - صلى الله عليه وسلم - : اعبدوا الرحمن ، لفظة يشتمل استعمالها على شعب كثيرة باختلاف أحوال المخاطبين فيها ، قد تقدم ذكرنا لهذا الوصف فيما قبل . وقوله - صلى الله عليه وسلم - : أفشوا السلام لفظة أطلقت على العموم لا يجب استعماله في كل الأحوال ؛ لأن المرء إذا استعمل ذلك في كل الأحوال على كل إنسان ، ضاق به الأمر ، وخرج إلى ما ليس في وسعه ، وتكلف إلزام الفرائض بالرد على المسلمين

وإذا كان الرد هو الفرض صار على الكفاية ، كان ابتداء السلام الذي ليس له تخصيص فرض أولى أن يكون على الكفاية . وقوله : أطعموا الطعام أمر ندب إلى استعماله ، وحث عليه قصدا لطلب الثواب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث