الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب البيع المنهي عنه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 310 ] [ ص: 311 ] 5 - باب البيع المنهي عنه

ذكر الزجر عن بيع الخنازير والأصنام ضد قول من أباح بيعهما

4937 - أخبرنا أحمد بن علي بن المثنى قال : حدثنا محمد بن عبد الله بن نمير قال : حدثنا أبو أسامة عن عبد الحميد بن جعفر عن يزيد بن أبي حبيب عن عطاء عن جابر ، قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول يوم فتح مكة : إن الله ورسوله حرما بيع الخنازير ، وبيع الميتة ، وبيع الأصنام ، فقال رجل : يا رسول الله ، فما ترى في شحم الميتة ، فإنا ندهن به الجلود ، والسفن ، ونستصبح به ، فقال : قاتل الله اليهود إن الله حرم عليهم شحومها ، فجملوها ، ثم باعوها ، وأكلوا أثمانها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث