الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 356 ] [ ص: 357 ] [ ص: 358 ] 2 - باب القسامة

ذكر وصف الحكم في القتيل إذا وجد بين القريتين ، عند عدم البينة على قتله

6009 - أخبرنا أحمد بن علي بن المثنى ، قال : حدثنا خلف بن هشام البزار ، قال : حدثنا حماد بن زيد ، عن يحيى بن سعيد ، عن بشير بن يسار ، عن سهل بن أبي حثمة ، ورافع بن خديج ، حدثاه ، أن عبد الله بن سهل ، ومحيصة بن مسعود أتيا خيبر في حاجة لهما ، فتفرقا ، فقتل عبد الله بن سهل ، فأتى النبي - صلى الله عليه وسلم - أخوه عبد الرحمن بن سهل ، وابن عمه حويصة ، قال : فتكلم عبد الرحمن ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : الكبر الكبر قال : فتكلما بأمر صاحبهما ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : " تستحقون صاحبكم - أو قال : قتيلكم - بأيمان خمسين منكم " قالوا : يا رسول الله ، لم نشهده ، كيف نحلف عليه ؟ قال : " فتبرئكم يهود بأيمان خمسين منهم ، قالوا : يا رسول الله ، [ ص: 359 ] قوم كفار ، قال : فوداه النبي - صلى الله عليه وسلم - من قبله ، قال سهل : فدخلت مربدا لهم يوما ، فركضتني ناقة من تلك الإبل ركضة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث