الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في الرخصة في ذلك

باب في الرخصة في ذلك

369 حدثنا محمد بن الصباح بن سفيان حدثنا سفيان عن أبي إسحق الشيباني سمعه من عبد الله بن شداد يحدثه عن ميمونة أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى وعليه مرط وعلى بعض أزواجه منه وهي حائض وهو يصل وهو عليه

التالي السابق


أي في الأمر المنهي عنه وهو الصلاة في شعر النساء أي جواز ذلك .

( صلى وعليه مرط ) بكسر الميم وسكون الراء . قال الخطابي : المرط : هو ثوب يلبسه الرجال والنساء إزارا ويكون رداء ، وقد يتخذ من صوف ويتخذ من خز وغيره . انتهى ( وعلى بعض أزواجه منه ) أي من المرط ( وهي حائض وهو يصلي وهو عليه ) أي المرط عليه . وفي بعض نسخ الكتاب وهي حائض وهو يصلي وهو عليه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث