الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المني يصيب الثوب

باب المني يصيب الثوب

371 حدثنا حفص بن عمر عن شعبة عن الحكم عن إبراهيم عن همام بن الحارث أنه كان عند عائشة رضي الله عنها فاحتلم فأبصرته جارية لعائشة وهو يغسل أثر الجنابة من ثوبه أو يغسل ثوبه فأخبرت عائشة فقالت لقد رأيتني وأنا أفركه من ثوب رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أبو داود رواه الأعمش كما رواه الحكم [ ص: 26 ]

التالي السابق


[ ص: 26 ] 135 - باب المني يصيب الثوب

( عن همام بن الحارث أنه كان عند عائشة فاحتلم ) الظاهر من العبارة ، أن فاعل احتلم هو همام بن الحارث . وفي رواية مسلم من طريق شبيب بن غرقدة عن عبد الله بن شهاب الخولاني قال كنت نازلا على عائشة فاحتلمت في ثوبي الحديث فيظهر من هذه الرواية أن المحتلم هو عبد الله بن شهاب الخولاني فيحملان على الواقعتين والقضيتين والله أعلم ( فأخبرت ) الجارية ( وأنا أفركه ) بضم الراء من باب نصر وقد تكسر . قال الطيبي : الفرك الدلك حتى يذهب الأثر من الثوب . وفي المصباح فركته مثل حتته وهو أن تحكه بيدك حتى يتفتت ويتقشر ( ورواه الأعمش كما رواه الحكم ) . أي أن الحكم والأعمش كليهما يرويان عن إبراهيم النخعي عن همام بن الحارث عن عائشة ، وحديث الأعمش عند مسلم . وأما حماد بن أبي سليمان ومغيرة وواصل فكلهم يروون عن إبراهيم عن الأسود كما سيجيء .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث