الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل له أربع نسوة فطلق إحداهن ثم نكح أخرى ثم مات ولم يعلم أيتهن طلقها

جزء التالي صفحة
السابق

( فصل إذا كان له أربع نسوة فطلق إحداهن ثم نكح ) أي تزوج ( أخرى بعد قضاء عدتها ) أي المطلقة ( ثم مات ) الزوج ( ولم يعلم أيتهن طلقها فللتي تزوجها ربع ميراث النسوة ) نص عليه ولا خلاف فيه بين أهل العلم لأنه لا شك فيها ( ثم يقرع بين الأربع ) الأول لإخراج المطلقة ( فأيتهن خرجت قرعتها ) بالطلاق ( حرمت ) الميراث إذا لم يتهم بقصد حرمانها ( وورثه الباقيات ) ثلاثة أرباع ميراث النسوة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث